الانتقال الى المحتوى الأساسي

التعاون الدولي

اللقاء الثاني للاتفاقيات الدولية

الشراكات العالمية- إنجازات في خدمة المجتمع


يوم السبت 1434/7/08هـ 2013/5/18م


مقدمة:

تم عقد اللقاء الثاني للاتفاقيات الدولية بقاعة الملك فيصل للمؤتمرات بالجامعة بعنوان " الشراكات العالمية- إنجازات في خدمة المجتمع" في 8/07/1434هـ الموافق 18/5/2013م. وتضمن اللقاء ثلاث جلسات علمية. في الجلسة الأولى تم عرض إنجازات الاتفاقيات الدولية لكليات الهندسة، والعلوم، وتصاميم البيئة، والأرصاد، والحاسبات، وعلوم الأرض بالجامعة. وفي الجلسة الثانية تم عرض إنجازات الاتفاقيات الدولية لكليات الآداب والعلوم الإنسانية، والاقتصاد والإدارة، والسياحة، ومعهد الاقتصاد الإسلامي، ووحدة التطوير الأكاديمي بالجامعة. وقد تم عقد ورشة عمل على هامش اللقاء بعنوان " التعريف بالمعاملات الالكترونية للاتفاقيات الدولية.



توصيات اللقاء:

  • دراسة مؤشرات نجاح الاتفاقيات ومعوقاتها لمعرفة أسباب تعطل بعض الاتفاقيات وتفادي ذلك في المستقبل.
  • أن يكون أساس الاختيار للجهات المتعاقد معها الجهات المعروفة والمتميزة في حقول الاتفاقيات.
  • التأكد من رغبة الجهات الخارجية في إبرام العقود ووضع معايير واضحة لذلك في عقود الخدمة.
  • وضع خطة عمل تسويقية للاستفادة من منجزات ومخرجات الاتفاقيات لخدمة المجتمع والقطاع الخاص والتنسيق مع شركة وادي جدة بالجامعة في ذلك، وغيرها من الجهات ذات العلاقة.
  • متابعة رصد معوقات الاتفاقيات وإزالتها في أعمال الاتفاقيات.
  • تطوير ميكنة نظام الاتفاقيات الدولية لتسهيل الأعمال الإدارية والبحثية والمالية.
  • إنشاء إدارة متخصصة لأعمال التعاون الدولي وتطويره لتكون جامعة الملك عبد العزيز رائده في هذا المجال.
  • الاستفادة من مخرجات الاتفاقيات الدولية لتكون مركز خبرة إشعاعي على المجتمع في التخصصات المختلفة.
  • إنشاء وحدة اتفاقيات دولية فى كل كلية يشرف عليها أحد أعضاء هيئة التدريس ويصدر بها قرار من عميد الكلية تكون مهامها متابعة وتنشيط كل ما يتعلق بالاتفاقيات الدولية.
  • يجب أن تكون آلية صرف الميزانية واضحة من بداية التعاقد لكل بند في عقد الخدمة.
  • يتم اختيار المشرفين على الاتفاقيات (وكلاء الجامعة) حسب التخصص الإداري في مجالات الاتفاقية، وليس الموقع الجغرافي.
  • تدريب كوادر مهنية في اللغات، بخاصة اللغة الإنجليزية والترجمة للعمل في الجهات داخل الجامعة للتنسيق مع الجهات الخارجية، والتنسيق مع شؤون الموظفين في ذلك.
  • دراسة آليات التأشيرات ونقل العينات والمعامل، والاسترشاد بالأقسام ذات الخبرة والتجربة في ذلك في كلية الطب والعلوم والبحار وغيرها.
  • توظيف التعليم عن بعد في مجالات الاتفاقيات الدولية وعقد ورش العمل واللقاءات لتوفير جوانب اقتصادية وسرعة التواصل .
  • الاهتمام بالاتفاقيات التي تعمل على تطوير البرامج العلمية بالجامعة وبالذات على مستوى الدراسات العليا.
  • الاهتمام بالتعريف بالمنجزات المتميزة للاتفاقيات بين كليات الجامعة حتى تكون مثالا يحتذى من قبل الكليات والجهات الأخرى.
  • تعريف الجامعات الأجنبية المتميزة بالاتفاقيات الحالية بين جامعة الملك عبد العزيز والجهات الأخرى لتشجيع الشراكات في اتفاقيات نوعية مع كليات ومراكز الجامعة.
  • تحديد مؤشرات واضحة لقياس أداء الاتفاقيات ومتابعتها حتى يمكن تحديد الاتفاقيات ذات الأداء الضعيف لتذليل العقبات التي تواجهها أو اتخاذ القرار المناسب بشأنها.

فعاليات اللقاء:


أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 1/8/2019 8:42:27 PM