الانتقال الى المحتوى الأساسي

التعاون الدولي


التعاون الدولي

تولي جامعة الملك عبد العزيز عناية خاصة بالتعاون الدولي والانفتاح على الخبرات العالمية في جميع المجالات العلمية، والبحثية، والتعليمية، والثقافية، والتدريبية، وتشجع كل أوجه التعاون مع الجامعات العالمية لتحقيق إستراتيجية ورؤية الجامعة في أن تكون منارة في المعرفة ورائدة في التنمية من حيث الابتكار، والتميز العلمي، والبحثي للرقي بالمجتمع وتنميته. كما يُعدُ الانفتاح الإيجابي على الجامعات العالمية المرموقة، ومراكز البحث المتميزة سمة ضرورية، وتوجهاً حتمياً في مسار أي جامعة تنشد لنفسها التميز، والتفوق، وأن تكون دوماً في مصاف الجامعات العالمية. من هنا كان توجه الإدارة العليا في جامعة الملك عبدالعزيز بأن تولي غاية الاهتمام بالانفتاح العلمي والبحثي والتقني على الجامعات الأخرى، وبتشييد جسور التعاون معها في مجالات عديدة تعود نتائجها بالنفع على المجتمع. الاتفاقيات الدولية نتاج طبيعي لما تبنته الجامعة في رؤيتها، ورسالتها، وأهدافها، وبخاصة في مجالات نقل وتوطين التقنيات الحديثة، وفي المضي قدماً في مشوار (جامعة بحثية عالمية) وفي استحقاقات الاعتماد الأكاديمي الدولي لبرامج كلياتها، فضلا عن الاعتماد المؤسسي لتطوير جودة العملية التعليمية والبيئة الجامعية.